اكسب المال مع منتديات شتات
المواضيع الأخيرة
» البرنامج الشامل لإدارة شئون الطلاب
الإثنين ديسمبر 15, 2014 6:40 pm من طرف بسام

» برنامج بيانات الموظفين - الاصدار الثالث- تم تحديث الرابط
الجمعة ديسمبر 12, 2014 6:13 pm من طرف سفير المنتدى

» بنات شي مره عجبني وحبيت افيدكم
الأربعاء يوليو 16, 2014 10:46 am من طرف soso aviiation

» طريقة تجميد الالواح في الاكسل
الإثنين فبراير 03, 2014 11:06 pm من طرف ابوالفتح

»  دروس شرح دوال الاكسيل صوت وصورة بالعربي
الإثنين فبراير 03, 2014 11:00 pm من طرف ابوالفتح

» برنامج رائع وصغير لتحويل الملفات الى PDF بوضوح تام
الأربعاء أكتوبر 02, 2013 1:53 pm من طرف وليد البطل

» برنامج الريال بلاير 11 كامل وبدون ماتحتاج تسجيل 11 Real Player
الخميس أكتوبر 18, 2012 6:09 am من طرف حمال الثقايل

» برنامج تحويل الارقام من النظام العشرى الى النظام الثنائى والعكس
الجمعة يوليو 13, 2012 12:24 am من طرف shatat

» تحميل عملاق المحادثة الاول عالميا Yahoo! Messenger 11.0.0.2014 Final اخر اصدار له
السبت أغسطس 27, 2011 5:50 pm من طرف shatat

» بدء مشروع تشغيل الخريجين
الجمعة يوليو 22, 2011 4:21 pm من طرف shatat

» remerciments
الثلاثاء يونيو 07, 2011 9:19 pm من طرف benjalloul

» ارجو المساعده ضروري
الخميس مارس 31, 2011 9:00 pm من طرف eman emy

» الدرس الاول في الاكسل
الإثنين فبراير 07, 2011 6:22 pm من طرف محمد حسن عمر

» تحذير لكل من يستخدم الكام
الجمعة ديسمبر 10, 2010 6:27 pm من طرف ام كرم

» أنشودة ماما ردي
الجمعة أكتوبر 29, 2010 11:08 pm من طرف shatat

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


أبو عصام في المحكمة

اذهب الى الأسفل

أبو عصام في المحكمة

مُساهمة من طرف A_najah في الخميس يونيو 10, 2010 12:42 pm

أبو عصام في المحكمة


(الحلقة الثانية من"أبو عصام")


باسل بحيص


كلية الطب البيطري





كانت
المغادرة والخروج عن المألوف والعيش خارج الحدود دون قيود شيئا سهلا لا
يحتاج وثيقة عبور، لكن المشكلة تكمن في العودة، صحيح انه عاد من جديد إلى
وضعه القديم عاد إلى نفسه ليجدها في انتظاره على أحر من الجمر ولكن ليس
بالسهولة التي توقعها، حيث كانت العودة شيء يقال عنه السهل الممتنع أو انه
يصل درجة السهل المبطن بالمتاعب الثقيلة.






عاد
إلى بيته متأملا أوراقه المبعثرة مختلط ألوانها في لوحة لم تعرف إلا ترتيب
الألوان وانسجامها لتعزف أعذب الألحان الحياتية على أوتار التماس المباشر
مع النفس، كان عذاب النفس أكثر حدة من وضعه الذي استقل به مؤقتا، فترتيب
الأمور ليس بالسهولة المتوقعة، فالنفس كانت مبادرة لكن لم تقدم وثيقة
العبور النهائي لذلك المستقل عنها، فمرحلة الترميم تحتاج إلى عمل دؤوب ووقت يطول أمده أو يقصر اعتمادا عليه.






وجد
كثيرا من أعمدة عالمه الخاص قد انهارت أو غادرت وتركت خلفها أطلالا موحشة
تغطيها رمال الهجر التي تذروها رياح الفرقة، تأمل من جديد تلك العيون
الرابضة في طريقه متأملة التغيرات الحادثة له في زمن قياسي، ترنو تلك
النظرات إلى درجة المسائلة، كيف ولماذا ومن السبب؟ كانت رسائل تبعثها
الثوابت للمتغيرات تنتظر إجابة
عليها.






لا
يوجد إجابة واضحة محددة لما حدث، سوى اختلاق الأعذار الواهية أمام محكمة
النفس، أعذار مبنية على الملل وسلبية الآخر التي أدت إلى سلبية المجتمع،
كان ملف الدفاع يعتمد على شاهد التراكمات الذي رفض الحضور للشهادة خوفا من
الوقوع في مصيدة التكذيب أو حتى خوفا من اليمين نفسه أمام القاضي الذي نصب
نفسه معلنا ولادة قانون الطوارئ الخاص.





لقراءتها كاملة...

http://www.najah.edu/?page=3134&news_id=5732

A_najah
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ

عدد الرسائل : 35
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى